مهام مقدمي الرعاية التابعين للتأمين الوطني

ما الذي تتضمنه الرعاية الشخصية في منزل المسنّ في إطار قانون التمريض الخاص بالتأمين الوطني.‏

من:  ميخال أفراهام، أخصائية اجتماعية/ أسرة معالجة
اخر تحديث23/02/16
א א א
المواضيع:
تلخيص:ما الذي تتضمنه الرعاية الشخصية في منزل المسنّ في إطار قانون التمريض الخاص بالتأمين الوطني
كيفية الحصول على صالح لونغ
كيفية الحصول على صالح لونغ

يحصل المسنّون في إطار قانون التمريض الخاص بالتأمين الوطني ممن يحتاجون إلى مساعدة يومية على عدد ‏معين أسبوعي من ساعات الرعاية التي يمكنهم الاستفادة منها، من بين جملة أمور، للرعاية الشخصية من مقدمي ‏رعاية يأتون إلى منازلهم لمساعدتهم في الأداء اليومي.‏

إن مهام مقدمة الرعاية في إطار منحة التمريض هي معروفة وتم تحديدها في قانون التمريض وهي تشمل ما ‏يلي:‏

  1. ارتداء الملابس – يتعيّن على مقدمة الرعاية تقديم المساعدة في ارتداء الملابس والأحذية، كما يجب عليها ‏المساعدة في تولي مهام الغسيل والكي وملاءمة الملابس للموسم.‏
  2. المواظبة على الاستحمام والنظافة الصحية – يجب على مقدمة الرعاية المساعدة في الاستحمام والعناية ‏الشخصية، فضلاً عن المساعدة في استبدال منتجات الامتصاص إذا لزم الأمر.‏
  3. ‏الأكل – يجب على مقدمة الرعاية المساعدة في الطبخ، وشراء المواد الغذائية للمسنّ والإطعام إذا لزم الأمر.‏
  4. المرافقة – يجب على مقدمة الرعاية المساعدة في مرافقة المسنّ في المشي داخل المنزل وخارجه، بما في ذلك ‏مرافقة المسنّ إلى الفحوصات لدى الطبيب وعند خروجه لأداء المهمات.‏
  5. ‏التنظيف – يجب على مقدمة الرعاية القيام بمهام تنظيف خفيفة وأساسية، مثل – غسل الصحون وترتيب ‏المطبخ، وتنظيف سطحي لغرفة النوم، وتغيير الشراشف وترتيب السرير، وتنظيف المرحاض والدش.‏ لا تشمل مهام مقدمة الرعاية التنظيف الشامل للمنزل ومهام التنظيف الشاقة.‏

نصائح إضافية للاستفادة من منحة التمريض

  • في حين أن مقدمة الرعاية هي مُلزَمة بعدد معين من الساعات في اليوم/ الأسبوع، إلا أنه من الجدير التذكّر أن ‏الاستفادة الفعالة والسليمة لساعات الرعاية تتسنى من خلال تحضير مهام معروفة ومعدّة مسبقًا (مثل:‏ الغسيل والطبخ).‏
  • يمكن استبدال عدد ساعات الرعاية الموافق عليها في المنحة بسلة الخدمات.‏ تشمل سلة الخدمات من منحة قانون تأمين التمريض خدمات إضافية مثل:‏ زر الضائقة، ومنتجات الامتصاص، والزيارات إلى المركز النهاري للمسنّ.‏ من المهم التشاور مع أخصائية اجتماعية حول البرنامج الأفضل للاستفادة القصوى من عدد الساعات.‏ ومن المستحسن النظر في إمكانية إنشاء برنامج رعاية بحيث يدمج أيضًا ساعات الرعاية في المنزل وكذلك ‏الزيارات إلى المركز النهاري للمسنّ.‏
  • من المهم التذكّر أنه حتى بعد أن يتم إنشاء برنامج رعاية مع الأخصائية الاجتماعية التي تعمل كمنسقة اللجنة ‏لقانون التمريض، فإنه يمكن تغييره وملاءمته مع الاحتياجات المتغيرة.‏

 

فريق المستشارين لدينا

بحاجة الى مزيد من المعلومات؟ استشارات خاصة ؟
سجلوا الان لمحادثة استشارة واحد لواحد
الاستشارة مجانية, كخدمة لجمهور جمعية ريعوت, وايشل جوينت في اسرائيل محادثة استشارة مجانية سجلوا الان

لا تعليقات حتى الآن

اترك رد