ייעוץ חינם וקביעת תור

1-700-700-204







*מידע מפורט בטופס יקל עלינו לסייע לך

לעדכן את הקבלות בטרמינל שלהם. מספר התחלה, מספר ע"ר וכו'.na

لا يوجد مكان مثل المنزل – الحصول على المساعدة في ملاءمة المنزل للإعاقات

الحفاظ على نوعية الحياة في ظل العجز

اخر تحديث:30/01/20

قلما نولي اهتمامًا في حياتنا اليومية للسهولة التي نصعد فيها درج شقتنا أو نمشي في منازلنا كالملوك وننتقل من غرفة إلى أخرى دون مشكلة. إلا أنه بالنسبة للأشخاص الذين أصبحوا يعانون من محدودية الحركة بسبب مرض أو حادث، فإن حرية التنقل في المنزل تصبح أمرًا مستحيلاً وتتطلب إجراء تعديلات على بنية الشقة واستخدام المعينات للمساعدة على الحفاظ على نوعية الحياة. ومن أجل إجراء هذه التغييرات، يمكن التوجّه إلى عدد من الهيئات التي بإمكانها تقديم العون.

ما هي الهيئات التي يمكن اللجوء إليها للحصول على المساعدة في ملاءمة المنزل؟

بالنيابة عن الحكومة – فإن كل من وزارة الصحة ووزارة الإسكان هما الهيئتان المسؤولتان عن مساعدة الأشخاص ذوي الإعاقات ممن يقتنون في المنزل. إذ قامت كلتا الوزارتين بإنشاء لجنة مشتركة تهدف إلى ملاءمة الشقق السكنية وطرق الوصول إلى الشقق مع احتياجات الأشخاص محدودي القدرة على التنقل. يتم تحديد الإعاقة من قبل مؤسسة طبية معترف بها – صندوق المرضى أو المستشفى أو مرافق إعادة التأهيل العامة. وفي حال الموافقة على تقديم المساعدة، فيتم منحها على طريق قرض أو منحة وقرض. كما يتم وفقًا لقرار اللجنة منح مزايا إضافية من قبل الدوائر الحكومية المختلفة (مثل وزارة الترخيص). وبالإضافة إلى تلك الهيئات، تقوم مختلف الجمعيات التطوعية مثل “ملبات” و”ياد ساره” و”عيزرا ميتسيون” بتقديم العون في اختيار اللوازم المناسبة وإقراضها.

ما هي معايير تلقي المساعدة على ملاءمة المنزل؟

يتم منح المساعدة المقدمة من اللجنة المشتركة التابعة لوزارة الصحة ووزارة الإسكان حسب معايير تتعلق بالحالة الوظيفية ومعايير تتعلق بنوع السكن الذي يقيم فيه الشخص.

المعايير الوظيفية –

  • الأشخاص ممن لديهم محدودية في التنقل بسبب المرض أو الإصابة في الجهاز الحركي.
  • المرضى المصابين بأمراض متقدمة (مُقعدين على كرسي عجلات أو يتنقلون باستخدام أطراف اصطناعية أو عكازات إلخ).
  • من حصل في السابق على مساعدة، ولكن حالته تفاقمت، ونتيجة لذلك هناك حاجة لإعادة إجراء ملاءمة السكن، وعليه أن يقدم رأي خبير من موظف إعادة تأهيل.
  • من قام بتغيير مكان عمله إلى مدينة أخرى، وترى اللجنة أنه يتوجب عليه تغيير مكان إقامته الذي لا يلبي احتياجاته الحالية ويضر بأدائه اليومي.

معايير مرتبطة بنوع السكن –

  • الأشخاص الذين يعيشون في شقة يمتلكونها أو من دفعوا بدل خلو.
  • الأشخاص الذين يعيشون في شقة بالإيجار في المساكن العامة.
  • الأشخاص الذين يعيشون في منزل أحد الأقارب من إحدى الدرجات التالية – ابن/ ابنة، والد/ والدة، أخ/ أخت، جد، جدة، حفيد/ة) و
  • بيت في كيبوتس أو في موشاف.

لا يحق للأشخاص الذين يعيشون بالإيجار الحصول على مساعدة من وزارة الصحة/ الإسكان، كما أنها ليست من حق كل من ضحايا حوادث الطرق وضحايا الهجمات الإرهابية وأصحاب الإعاقات في جيش الدفاع الإسرائيلي (والذين يتلقون المساعدة من مصدر آخر) وكذلك الأشخاص الذين يمتلكون أكثر من شقة واحدة أو أن لديهم شقة ويطلبون توسيع شقة أقاربهم.

كيفية الحصول على المساعدة؟

للحصول على المساعدة، يجب الاتصال بالأخصائية الاجتماعية في قسم الأمراض المديدة في دائرة الصحة في منطقة السكن. أما من يعيش في المساكن العامة فيتعين عليه التوجه إلى وزارة الإسكان مباشرة.

ما الذي يجب إرفاقه مع الطلب؟

  • استمارة طلب المساعدة (مُعبأ ومُوقع في نسختين أصليتين).
  • استمارة تقييم نفسي – اجتماعي (تمت تعبئته من قبل أخصائية اجتماعية في دائرة الصحة/ أو في مرافق إعادة التأهيل/ أو الرعاية الاجتماعية، التي يحصل الشخص فيها على الرعاية).
  • استمارة طبية وظيفية من المؤسسة الطبية التي يُعالج فيها مقدم الطلب.
  • توصية بالتغييرات المطلوبة يمنحها مختص في العلاج الطبيعي المهني تابع لـوحدة متابعة العلاج في صندوق المرضى، أو في مرفق إعادة تأهيل
  • عرض سعر حالي (حتى ثلاثة أشهر) من مقاول مرخّص وفقًا لتقرير أخصائي العلاج المهني وبموافقة منه.
  • صور عن هوية مقدم الطلب وأفراد الأسرة الذين يعيشون معه.
  • إثباتات دخل لمقدم الطلب وأفراد الأسرة الذين يعيشون معه (لا يتوجب على من يعيش في مساكن عامة أن يقدم ذلك).
  • إثبات ضريبة الأملاك (بما في ذلك الحوض والقطعة).
  • يجب على من لا يملكون مسكنًا ويطلبون إجراء ملاءمة لشقة للأقارب من الدرجة الأولى إرفاق تعهد بأنه لن يحق لهم فحص أهليتهم لشقة في مسكن عام لمدة 4 سنوات من تاريخ تلقي المساعدة.

سيقوم الأخصائي الاجتماعي من دائرة الصحة بإحالة جميع الوثائق إلى اللجنة وسيتم إرسال رسالة بالقرار إلى عنوان مقدم الطلب.

يمكن الحصول على الاستمارات من الأخصائي الاجتماعي في وحدة الأمراض المديدة التابعة لدائرة الصحة في منطقة الإقامة.

كيف يمكن ملاءمة الغرف المختلفة في المنزل؟

من المهم لدى ملاءمة المنزل للاحتياجات الجديدة أن يحاول أن يكون الشخص خلاقًا ومبتكرًا. كما أنه من المهم محاولة إيجاد حلول تتناسب مع المنزل والشخص الذي يحتاج إلى المساعدة. ومن المهم أيضًا تذكّر أن عرض كرسي العجلات هو 90 سم ويجب ترك المساحة اللازمة للشخص المقعد في كرسي العجلات حتى يتمكن من التحرك في سهولة.

  • الحمام – تتمثل إحدى المشاكل المرتبطة بحوض الاستحمام في بأنه مرتفع جدًا ويصعب على الشخص صاحب الإعاقة الدخول إليه. إن أمكن، يُنصح بالنظر في استبدال حوض الاستحمام بدش. وإذا تعذّر استبدال حوض الاستحمام، فيمكن الاستعانة بلوح جلوس الذي يتيح الدخول إلى حوض الاستحمام بشكل ذاتي بسهولة نسبيًا. كما توجد أيضًا “وسادة جلوس”، وهي وسادة مملوءة بالماء يمكن الجلوس عليها أثناء الاستحمام ويمكن إخراج الماء منها أو تعبئتها وفقا للارتفاع المطلوب. أما في حالة وجود الدش فينصح بوضع كرسي من البلاستيك وربطه بالجدار لمنع الانزلاق.
  • المسكات – تساعد المسكات على الحفاظ على استقرار الوقوف في حوض الاستحمام أو الدش، كما أنها تمنح الأمان للأشخاص الذين لا يستخدمون كرسي العجلات ولا تكون قدرتهم على المشي مستقرة دائمًا. يُنصح بوضع المسكات على طول الرواق وكذلك في الأماكن التي توجد فيها السلالم وفي مدخل البيت. هناك أيضًا مسكات خاصة للحمامات، بحيث يمكن أيضًا وضع ورق التواليت عليها.
  • المرحاض – قد يشكل ارتفاع المرحاض مشكلة بالنسبة لذوي الإعاقات، والذين قد يجدونه مرتفع أو منخفض جدًا. ولذلك يمكن استخدام لوازم لرفع المرحاض مما يتيح الجلوس المريح دون الانحناء أو بذل جهد بالغ.
  • غرفة النوم والسرير – توجد في غرفة النوم معظم خزائن الملابس والتي قد تكون الآن مرتفعة جدًا بالنسبة لذوي الإعاقة. ومن أجل الوصول إلى ملابسهم أو أغراضهم التي يريدونها، فإنه يُنصح باستخدام منتج يسمى يد مساعدة – وهي عصا يوجد في أسفلها مقبض يمكن بواسطته الإمساك بالملابس والتقاط الأشياء عن الأرض. كما أنه لا يمكن في غرفة النوم تجاهل الحاجة إلى إعادة ترتيب السرير. فيجب أن يتم ترتيبه بحيث يكون مريحًا ومن السهل النهوض منه باستخدام كرسي العجلات أو باستخدام مسكة يمكن وضعها بالقرب من السرير. كما يمكن رفع السرير بواسطة مختلف الوسائل المساعِدة والبسيطة لتسهيل الانتقال من وضعية الجلوس إلى الاستلقاء.
  • المطبخ – كي لا يكون الشخص صاحب الإعاقة معتمدًا اعتمادًا كليا على الآخرين في إعداد الطعام، فإنه يمكن ملاءمة المطبخ له وتسهيل الأنشطة اليومية عليه. فيمكن خفض الخزائن والرفوف أو وضعها في مكان يسهل فيه الوصول إلى الأدوات واللوازم المطلوبة بشكل متكرر. كما أنه من المجدي إيلاء الاهتمام للأدراج، والتي يمكن سحبها إلى الخارج بحثا عن أحد الأغراض. أما الثلاجة، فيمكن على الرغم من ذلك رفعها بحيث لا تكون هناك حاجة للانحناء للوصول إلى الأدراج المنخفضة. قد تشكل مغسلة المطبخ أيضًا مشكلة إذ قد تكون بعيدة جدًا لأصحاب الكراسي المتحركة، وقد تكون علمية الشطف صعبة جدًا بالنسبة لأولئك الذين لا يستطيعون الوقوف لفترة طويلة بسبب مشاكل الساقين. يُنصح في مثل هذه الحالة بتفكيك الجزء أسفل المغسلة وخلق وضع يكون من الممكن فيه إدخال الساقين أسفل المغسلة (يشبه بعض الشيء وضعية ساقي السائق اللتين تكونان تحت مقود السيارة) أو شراء كرسي صغير قابل للطي للأشخاص الذين لديهم صعوبة في الوقوف بحيث يكون تم تعديل ارتفاعه من أجل التمكن من غسل الأطباق.

للاطلاع على المزيد من اللوازم المساعِدة تفضل بزيارة موقع المعينات – قاعدة البيانات الإسرائيلية للتكنولوجيا المساعِدة واللوازم المساعِدة.

ما هي “التعديلات” التي يتم تضمينها في إطار الخدمة التي تقدمها الدولة؟

تقدم كل من وزارة الإسكان ووزارة الصحة العون في تمويل التعديلات داخل الشقة وخارجها. تغيير الجزء الداخلي بما في ذلك المساعدة على توسيع الأبواب الضيقة جدًا لمستخدمي الكراسي المتحركة، فضلاً عن التغيرات الضرورية في المطبخ وكذلك توسيع غرف الحمامات وحوض الاستحمام. أما في الجزء الخارجي من الشقة فيتم تقديم المساعدة في تمويل عمل ممرات دخول مريحة ودرابزينات وحتى جهاز رفع (وفقًا لمعايير إضافية).

نحن ننصحكم بمشاهدة الفيلم “المنزل ومحيط متلقي العلاج المقعد في منزله” حول ملاءمة المنزل لاحتياجات متلقي العلاج.

 

اخر تحديث:16/02/16

(unsplash صورة توضيحية )