ייעוץ חינם וקביעת תור

1-700-700-204







*מידע מפורט בטופס יקל עלינו לסייע לך

לעדכן את הקבלות בטרמינל שלהם. מספר התחלה, מספר ע"ר וכו'.na

قروح الفراش – الأسباب والعلاج والوقاية

ما هي قروح الفراش، وكيف يمكن الوقاية منها ومعالجتها

اخر تحديث:02/02/20

يميل العديد من المرضى والأشخاص المسنّين إلى البقاء في نفس الوضعية لفترة طويلة بسبب عدم القدرة على التحرّك. بينما يستطيع الأشخاص الأصحاء أن يهزّوا أيديهم أو أرجلهم وأن يعيدوا إمداد الأوكسجين إلى العضو الساكن، أما الأشخاص المرضى، فهم غير قادرين على القيام بذلك أحيانًا. وقد تنشأ لديهم في تلك الحالات جروح ناجمة عن قلة الحركة، وهي جروح تدعى “قروح الفراش”.

ما هي قروح الفراش؟

قروح الفراش هي جروح مفتوحة في الجلد والتي تنجم عن أعمال مطوّلة أو متكررة والمتمثلة بتطبيق القوة على نفس سطح الجلد. في تلك الحالات، يكون هناك عضو في الجسم يمتص معظم وزن الجسم الجالس أو المستلقي. وعندما يكون الجسم ساكنًا لفترة ساعتين تقريبًا، فقد تنشأ قرحة فراش. تظهر القروح في معظم الحالات في الجزء السفلي من الجسم، حيث تظهر معظمها في منطقة الحوض، وكذلك الكاحلين والمرفقين والعمود الفقري والركبتين. قد تؤدي قروح الفراش التي لا تتم معالجتها إلى عداوى داخلية، وفي غياب العلاج فقد تؤدي إلى الوفاة.

ما هي الأسباب الشائعة لقروح الفراش؟

ترتبط الأسباب الشائعة لقروح الفراش بالضغط المتولد على أنسجة الجسم نتيجة الجلوس أو الاستلقاء على جسم ما. يمكن لكل من الشرشف أو المرتبة أو الكرسي أو الكرسي المتحرك أن تسبب قروح فراش في حال جلس المريض أو استلقى عليها لفترة طويلة دون أن يتم قلبها ودون أن تتم ملاءمة الغرض مع جسمه بشكل جيد. وفي الحالة التي يكون فيها بعض الأشخاص مقعدين في كرسي متحرك ولم تتم ملاءمته لهم، فهم يكونون مربوطين بأحزمة قد تولد جهدًا “تمزق”، بحيث يتم جذبهم في اتجاهين متعاكسين، مما يتسبب كذلك في قروح فراش.  كما تساهم مشاكل مثل انخفاض كمية البروتين أو ضعف جهاز المناعة في زيادة عدد العداوى وتشكّل الوذمات. لذلك، يجب على كل شخص يعالِج مريضًا في وضعية استلقاء أو جلوس مطوّل أن يحرّكه وأن يُلائم الغرض الذي يستلقي أو يجلس عليه مع قياساته.

لماذا يشكل المسنون الذين يحتاجون إلى التمريض المجموعة الأكبر المعرضة للإصابة بقروح الفراش؟

المجموعة الأكبر المعرضة لخطر الإصابة بقروح الفراش هم الأشخاص الذين تضرر لديهم جهاز المناعة. يحدث هذا بشكل خاص لدى المسنين الذين يحتاجون إلى التمريض ممن تدهورت صحتهم وهم يقضون معظم يومهم في وضعية جلوس على الكرسي أو استلقاء على السرير. فهم لا يستطيعون أن يتحركوا من تلقاء أنفسهم وقلّما يشعرون بالأكال الناتج. فكروا لوهلة في الحالة التي تصاب فيها أيديكم “بخدر”، فأنتم سوف تفعلون كل ما بوسعكم كي تُعيدوا الإحساس إليها على الفور. أما في حالة المسنين الذين يحتاجون إلى التمريض، فلا يقتصر الأمر على أنهم في بعض الأحيان لا يمكنهم تنشيط الدم في أيديهم فحسب، وإنما هناك حالات لا يشعرون فيها أن أيديهم قد أصيبت بخدر. بالإضافة إلى ذلك، تنتج قروح الفراش أيضًا بسبب وضع الجلد، إذ يصبح الجلد في سن الشيخوخة أقل سمكًا ويصبح معدل تجديده أبطأ بكثير.

ما هي أنواع قروح الفراش المختلفة؟

تنقسم قروح الفراش إلى نوعين رئيسيين – الحادة والمزمنة. القروح الحادة هي قروح تزول وتلتئم في غضون بضعة أيام، أحيانًا مع العلاج الطبي اللائق وأحيانًا هي تلتئم حتى من تلقاء نفسها. تنتج القروح الحادة عن حروق الشمس أو الحروق الناتجة عن الأجسام الساخنة وأيضًا الإصابات والجروح الناجمة عن الجراحة. يمكن في تلك الحالات استخدام المستحضرات التي تعمل على تخفيف الألم، ويمكن غسلها بالماء والانتظار لبضعة أيام حتى يزول الجرح.
أما القروح المزمنة فهي قروح أكثر خطورة والتي تدوم لفترة طويلة وهي تلك التي تنتج عن الاستلقاء أو الجلوس لفترات طويلة.

كيفية الوقاية من قروح الفراش؟

يمكن الوقاية من قروح الفراش عن طريق العلاج السليم وأيضًا عن طريق الأغراض التي تمنح المريض بعض الراحة. يجب على من يرعى المريض أن يحرص على تحريكه وأن يغيّر وضعية استلقائه كل ساعتين على الأكثر. بالإضافة إلى ذلك، يجب وضع المريض على سرير لا تزيد زاويته عن 30 درجة، والمواظبة على نظافته الصحية وحماية جلده من الرطوبة والحموضة. كما يجب عليه أن يتذكر أن يتفقد جسم المريض وأن يتحقق من وجود علامات لم يشاهدها من قبل.

هناك وسيلة أخرى للوقاية من قروح الفراش والمتمثلة باستخدام أغراض تهدف إلى تخفيف تأثير وزن الجسم على الجلد. وتعتبر الوسادات المصممة للجلوس والفرشات التي تحتوي على فقاعات للاستلقاء من بين المنتجات الموصى بها والمريحة بصفة خاصة. ومن أجل جعل عملية الجلوس أكثر راحة فمن المجدي أيضًا شراء كرسي يكون مسند الظهر فيه مائلاً بزاوية 30 درجة، أما في حالة الكرسي المتحرك، فمن المجدي ملاءمة نظام وضعيات الجلوس وتخفيف الضغط الناتج عن موضع الجلوس عن طريق نظام رافعات يقوم بتمديد المريض على ظهره.

كيفية معالجة قروح الفراش؟

من شأن علاج قروح الفراش أن يكون طويلاً ومعقدًا. فالقرحة المتشكّلة في غضون ساعتين قد تصاحب المريض لفترة طويلة ويلزم علاجها على مدى فترة طويلة. يمكن أن يتم إجراء العلاج بعدة طرق، إما في المنزل أو في المستشفى. وتتمثل الطريقة بالحد قدر الإمكان من الضغط الموجود على الجرح ولعمل ذلك يجب تغيير الوضعية التي يستلقي أو يجلس فيها المريض وكذلك الحرص على منحه تغذية سليمة من البروتين وإعطائه المضادات الحيوية. كما يمكن إجراء معالجة لتضميد الجروح بالشفط في المنزل، وذلك باستخدام جهاز يسمى VAC، وهو جهاز صغير يقوم بتطبيق ضغط ثابت على الجرح وشفط الإفرازات منه. يساعد الجهاز على تقليل الوذمة وتحسين تدفق الأكسجين والدم إلى القرحة. يجب على المريض أثناء العلاج أن يكون موصولاً بالجهاز على مدار 22 ساعة في اليوم، ولمدة تصل إلى شهر تقريبًا.

يجدر بكم أن تتشاوروا مع أخصائيي العلاج القائمون على علاج والديكم وأن تطلبوا منهم أن يوضّحوا لكم العمليات التي تم وصفها أعلاه والتي يمكنها في بعض الأحيان أن تقي من تشكّل أو تفاقم قروح الفراش. وفي حالة وجود مقدم/ـة رعاية عن طريق قانون التمريض التابع للتأمين الوطني أو عامل أجنبي، فيلزم إعطاؤه/ـا تعليمات حول الأنشطة اليومية اللازمة للوقاية من تشكّل قروح الفراش.

 

 

تم تحديث المحتوى مؤخرًا على 16.2.2016

(unsplash صورة توضيحية )

 

ייעוץ חינם וקביעת תור

1-700-700-204







*מידע מפורט בטופס יקל עלינו לסייע לך

לעדכן את הקבלות בטרמינל שלהם. מספר התחלה, מספר ע"ר וכו'.na